نبذ خطاب الكراهية... دعوات نائب رئيس مجلس السيادة

يشكل خطاب الكراهية أثر سالب على النسيج الإجتماعي وقد إنتشرت الظاهرة مؤخراً بصورة مزعجة وترتبت عليها زيادة الإحتقان ومحاولات إقصاء كل طرف للآخر، نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو اطلق دعوات لتجاوز هذه الظاهرة المقلقة ونبذ خطاب الكراهية وليكون طلاب الجامعات الانطلاقة الحقيقية لتغيير مفاهيم المجتمع والتصدي لخطاب الكراهية. 

 -دور الطلاب

ودعا نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو طلاب جامعة الجنينة إلى النأي عن خطاب الكراهية والفوضى، والإستفادة من العلم في تهذيب النفوس وتثقيف المجتمع. 
وشدد نائب رئيس مجلس السيادة خلال مخاطبته حفل تدشين زي الطالبات والأسرة بجامعة الجنينة  بإشراف الأمين العام للصندوق القومي لدعم الطلاب البروفيسور عصام كرار، وأمين الصندوق بالولاية أحمد حماد محمود، بحضور عضو مجلس السيادة الأستاذ الطاهر أبوبكر حجر ، ووالي الولاية خميس عبدالله أبكر، والسلطان سعد عبدالرحمن بحرالدين ، شدد  على ضرورة نشر ثقافة الإرشاد و الهداية  والتعاون على الحق وإحلال السلام وإنزاله على الأرض لتتعافى مدينة الجنينة من ويلات الحرب والنزاعات.
ولفت دقلو إلى ضرورة الإستفادة من مساحة الحرية والديمقراطية الموجودة في البلاد الآن بالشورى لا بطريقة العنف وحرق الإطارات في الشوارع الذي تنتهجه بعض الجماعات ، مؤكداً أن الديمقراطية مشروعة للجميع لأن للمطالبة بالحقوق بطريقة سلمية دون إساءة لأحد.
وقال دقلو وقعنا إتفاقيات صلح مع الناس الذين ظلوا يتقاتلون مع بعض وان الإدارة الأهلية هي  الضامنة لها من أجل حياة تسودها المحبة والوئام ، مضيفا ان كل من يريد أن يشعل الفتنة سيتم التصدي له بالقانون، بجانب العمل على فرض هيبة، دون تجاوز القانون ولن نجامل او نحابي أحداً في ذلك.
نبذ الفتن وعودة الاستقرار 
وأفصح نائب رئيس مجلس السيادة الإنتقالي عن تدشينهم لإحتفالين بالجامعة ما يعني ان الجنينة قد استقرت وتعيش في سلام، وأضاف : نطلب من الطلاب والطالبات نبذ هؤلاء الذين يقفون أمام تحقيق الأمن بالولاية، موجهاً بتجميع منسوبي حركات الكفاح المسلح خارج الولاية وتدريبهم للإلتحاق بالقوات المسلحة.
وأضاف دقلو على كل الطالبات ان يتمسكن بحقهن كنساء بالإستفادة من التمييز الإيجابي الذي نصت عليه اتفاقية جوبا لسلام السودان ،كما دعا الطلاب والطالبات بأن يقفوا مع اهليهم بتشكيل لجان خدمية في الأحياء لتقريب وجهات النظر والمساعدة في إخراج المجرمين.
وأكد دقلو انه سيتشاور مع والي الولاية  فيما يتعلق بأمر مطالب طلاب وطالبات جامعة الجنينة لاستكمال النواقص في السكن وغيره.

 -إشادة

من جانبه أشاد الخبير والمحلل السياسي الدكتور شمس الدين الحسن بدور نائب رئيس مجلس السيادة في تحقيق الاستقرار بغرب دارفور ومخاطبة القضايا الاجتماعية الملحة وأشار الحسن إلى أن زيارة النائب المستمرة حتى اللحظة لولايات دارفور عموماً وغرب دارفور على وجه الخصوص حققت العديد من المكاسب والاستقرار الأمني للمجتمعات.
وأكد الحسن ان خطاب الكراهية تفاقم كظاهرة مزعجة وهو يسهم سلباً في تغلغل الكراهية واضعاف اللحمة الوطنية وإشاعة العنف والاقصاء وعدم تقبل الاخر لافتاً إلى أن دعوة النائب في هذا الصدد خاطبت الأزمة وقال الحسن ان طلاب الجامعات يعول عليهم في قيادة المجتمعات وان يكون لهم عمل كبير ومقدر في توعية المجتمعات وأثنى الحسن على الجهود المبذولة من قوات الدعم السريع وقائدها في رتق النسيج الاجتماعي والمصالحات.

اخر الأخبار

فيديو