قائد قوات درع السلام بشمال دارفور يؤكد عزم قواته في بسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون

03 فبراير 2021

أكد قائد قوات متحرك درع السلام بولاية شمال دارفور العميد 'النور أحمد آدم مضي قواته في بسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون من أجل توفير الأمن للمواطنين بكافة ربوع الولاية ولفت إلى إنطلاقة عمليات نشر القوات بمختلف المناطق لمواجهة التفلتات الأمنية والظواهر السالبة بجانب العمل على حماية المدنيين والمحافظة علي  عملية السلام. 
 
 ووصلت إلى مدينة الفاشر حاضرة شمال دارفور مؤخراً قوات درع السلام القادمة من العاصمة الاتحادية الخرطوم والمتجهة إلى مختلف ولايات دارفور لبسط هيبة الدولة والعمل على حماية المدنيين في أعقاب إنهاء مهام بعثة اليوناميد بدارفور حيث كان في استقبالهم عند مدخل المدينة قائد قطاع الولاية العميد جدو حمدان أحمد ابونشوك وبرفقته عدد من القيادات  العسكرية بالولاية 
 وقال "النور أدم " في حوار  للإعلام الإلكتروني إن الإجراءات الأمنية التي تنفذها هذه القوات والمتمثلة في مكافحة الظواهر السالبة مثل المخدرات والحد من التفلتات تأتي إنفاذا لموجهات نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق /اول/ محمد حمدان دقلو  وأوضح أن  هناك محاكمات ستطال كل من تسول له نفسه المساس بأمن المواطنين ومكتسبات الدولة وقال الإجراءات الامنية المتخذة تتمثل  في محاربة الجريمة بكافة أشكالها وردع المتفلتين الذين يحاول إثارة الفوضي والذعر وسط المواطنين وذكر أن هذه القوات ستعمل بالتنسيق والتعاون مع حركات الكفاح المسلح والقوات النظامية الأخرى في سبيل توفير الأمن للمواطنين وتحقيق السلام المستدام مؤكداً انفتاحها  لكافة المواطنين في المدن والقري والإرياف لمساعدة المواطنين وتبصيرهم بأهمية السلام والتعايش السلمي.

اخر الأخبار

فيديو