نائب رئيس مجلس السيادة يتعهد بملاحقة المتفلتين والخارجين عن القانون

18 يناير 2023

أكد نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو  ان الحكومة عازمة على ملاحقة المتفلتين والخارجين عن القانون، الذين تسببوا في الأحداث المؤسفة التي شهدتها بعض المناطق بمحلية بليل، داعياً للتعاون مع الأجهزة الأمنية لحسم الفوضى وعدم الإفلات من العقاب.

وأعرب سيادته خلال مخاطبته مواطني منطقة تعايشة بمحلية نتيقا بولاية جنوب دارفور اليوم، عن شكره وتقديره لمواطني المنطقة الذين استضافوا نازحي مناطق محلية بليل، إبان تعرضهم لاعتداء غاشم الأسبوع المنصرم أدى إلى حرق منازلهم ونهب ممتلكاتهم ونزوحهم إلى المناطق المجاورة، مؤكداً أن هذا التعاون والتكاتف يعكس قيم وشيم السودانيين.

وشدد الفريق أول دقلو، على ضرورة نبذ الجهوية والقبلية، والتمسك بقيم الإسلام التي تدعو إلى الوحدة والمحبة والتعارف بين الناس، واشار إلى أهمية التعامل بالحسم وفق القانون مع كل معتدي، مشدداً على ضرورة  تنفيذ اتفاق جوبا الذي نص على احلال السلام بكل ولايات دارفور، وقال"بالرغم  من توقيع هذا الاتفاق ودخوله حيز التنفيذ إلا أن هنالك بعض التفلتات الأمنية التي تضر بعملية السلام"، داعياً للتمسك بالاتفاقية باعتبارها ركيزة التنمية والإستقرار والأمن.

وطالب سيادته، المواطنين بضرورة التعاون مع الاجهزة النظامية ومساعدتها للكشف عن المعتدين الذي ارتكبوا فظائع في المناطق التابعة لمحلية بليل،
وتعهد بأن ما حدث لن يتكرر، وأن الحكومة ستبذل قصارى جهدها لعودة الحياة في تلك المناطق إلى طبيعتها، وقال" بالتعاون مع حكومة الولاية سيتم متابعة كل التكليفات التي وجهنا بها خلال هذه الزيارة وعلى رأسها تقديم خدمات المياه والاتصالات والصحة والأمن، بصورة عاجلة لمواطني هذه المناطق وذلك لضمان عودة المواطنين لمناطقهم ومباشرة حياتهم بصورة طبيعية".

اخر الأخبار

فيديو