نائب رئيس مجلس السيادة يدعو إلى عزل المجرمين اجتماعيًا

01 يوليو 2022
افتتح الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي، مسجد التقوى بحي الظهران، شرق الوادي بالجنينة اليوم.
 
ودعا سيادته عقب صلاة الجمعة المصلين إلى التمسك بقيم الإسلام، وتعظيم حرمة الدماء، والتسامح والعفو وعدم الإعتداء على الآخرين. 
 
وأشار دقلو إلى أن تفشي الصراعات والمشاكل القبلية دعته ورفيقيه من مجلس السيادة إلى زيارة ولاية غرب دارفور والمكوث فيها قرابة الأسبوعين من أجل استتباب الأمن ورعاية المصالحات وقال وقعنا حتى اليوم أربع اتفاقيات صٌلح حقيقية وسنقوم بحراستها.
 
ودعا إلى عزل المجرم و عدم التحيز والدفاع عنه بإسم القبيلة، مناديا بأن تتفق جميع الإدارات الأهلية بأن لا قبيلة للحرامي، وأضاف قائلاً "من الآن فصاعدا ينبغي أن تصبح كل القبائل قبيلة واحدة وأن مشاكلنا تتمثل في الحرامي والأرض لهذا يجب، احترام الموروثات والتقاليد، التي كانت سائدة عند سلاطين ونظار القبائل في كيفية إدارة الأرض والتعامل مع الحرامي. 
 
ودعا دقلو إلى تطبيق تعاليم الدين الحنيف وأتباع نهج  القرآن الكريم فعلا لا  شعارات، والإستفادة من الدروس والمواعظ التي يقدمها العلماء، والعمل على تربية وتعليم الأبناء العلوم التي تجعلهم صالحين لمجتمعهم ودينهم وزرع الأخلاق الطيبة في نفوسهم وتهذيب سلوكهم. 
 
وتوعد دقلو كل مخالف للقانون بأن القوات المسلحة جاهزة لفرض هيبة الدولة دون مجاملة لأي مجرم. 
 
وحذر دقلو من أخذ الحق باليد دون الرجوع للقانون، وضرورة التبليغ لدى الشرطة عن أي متفلت أو ساعي للفتنة بالتعدي على حقوق وحرمات الغير ، وقال تعايشوا مع اهليكم ولا تعتدوا ولابد أن تسود ثقافة القانون ومعالجة اي خلل بالحل السلمي، وتفعيل الجهد الشعبي.
 
وتعهد سيادته باستكمال مناقصات المسجد داعياً الغرفة التجارية بكهربته، مشدداً على ضرورة الإهتمام بالمرأة.

اخر الأخبار

فيديو