رئيس مجلس السيادة : القوات المسلحة متماسكة وعهدها مع الشعب الوقوف معه وحماية ثورته

24 أغسطس 2020

ﻛﺸﻒ ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﺓ الانتقالي ، ﺍﻟﻘﺎﺋﺪ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻠﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﺃﻭﻝ ﺭﻛﻦ ﻋﺒﺪﺍﻟﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﺒﺮﻫﺎﻥ عبدالرحمن ، عن ﺭﺻﺪﻫﻢ ﻟﺤﻤﻼﺕ ودعوات ﻣﻨﻈﻤﺔ ﺗﻬﺪﻑ ﻟﺘﻔﻜﻴﻚ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ، مؤكداً رفضهم القاطع لتلك الدعوات وقال انها تعني تفكيك السودان وشعبه.
ﻭ قال ﺍﻟﺒﺮﻫﺎﻥ ﻓﻲ ﺧﻄﺎﺑﻪ للقوات المسلحة ﺻﺒﺎﺡ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﺛﻨﻴﻦ ﺑﺎﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺑﻮﺍﺩﻱ ﺳﻴﺪﻧﺎ : (ﻇﻠﻠﻨﺎ ﻧﺘﺎﺑﻊ ﺍﻟﻤﺤﺎﻭﻻﺕ ﺍﻟﺤﺜﻴﺜﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻟﺘﺸﻮﻳﻪ ﺳﻤﻌﺔ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﻭﺷﻴﻄﻨﺔ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﺍﻟﺴﺮﻳﻊ ﻭﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﺍﻟﻔﺘﻨﺔ ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ وﻟﻜﻨﻨﺎ ﻧﻘﻮﻝ ﻟﻬﻢ  ﻧﺤﻦ ﻣﺘﺤﺪﻳﻦ ﻭﻣﺘﻤﺎﺳﻜﻴﻦ ﻭﻋﻬﺪﻧﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺃﻥ ﻧﻘﻴﻒ ﻣﻌﻪ ﻭﻣﻊ ﺛﻮﺭﺗﻪ).
ﻭﻧﻮﻩ سيادته  ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﻣﻦ ﻳﺮﻳﺪ ﺳﺮﻗﺔ ﺛﻮﺭﺓ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ، ﻭﺃﻛﺪ ﺃن القوات المسلحة ستقف ﺷﻮﻛﺔ ﺣﻮﺕ ﻟﻜﻞ ﻣﻦ ﻳﺮﻳﺪ ﺳﺮﻗﺘﻬﺎ، ﻣﺆﻛﺪﺍ ﺭغبة المجلس السيادي والقوات المسلحة ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺘﻔﺎﻭﺽ ﻣﻊ ﺣﻤﻠﺔ  السلاح من أجل تحقيق السلام وعودة النازحين الى قراههم في أقرب وقت ممكن.
وأوضح الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان انهم حصروا عدد من الشركات الحكومية بلغ عددها  "421"  شركة غير الشركات التابعة للقوات المسلحة ، وأضاف أن الشركات الحكومية العاملة بصورة  رسمية  "200"  شركة ، أما بقية الشركات لا تعمل بصورة رسمية   وكشف عن طرح هذا الملف على  مجلس الوزراء ولم يتخذ أحد حوله أي  قرار ، وقال ان أكثر  من "220"  شركة تعمل  خارج النظام المالي للحكومة غير ملتزمة بدفع  الضرائب والجمارك مشيراً الى انهم سلموا مجلس الوزراء ملف بعدد الشركات ولكنهم لم يتخذوا اي قرارحتى الآن.
 وقال البرهان ان شركات القوات المسلحة مسجلة في السجل التجاري وملتزمة  بما عليها من إلتزامات تجاه وزارة المالية  لافتاً الى ان شركات القوات المسلحة لم تحتكر أي نوع من التجارة ولكن الفاشلين من يريدون أن يجعلوا منها "شماعة" ليعلقوا عليها فشلهم.

اخر الأخبار

فيديو